Annonces récentes

المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج : إعلان عن مباريات لتوظيف 660 مراقب مربي (ذكور)

 



 توظيف 660 مراقب مربي (ذكور) لصالح  مندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج


 المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج  تعلن أنها ستنظم ابتداء من 18 فبراير 2021 مباريات لتوظيف 660 مراقب مربي (السلم 6) موزعة وفق الجدول أسفله ويحتفظ منها بـنسبة 25% لفائدة المترشحين المتوفرين على صفة مقاوم أو مكفول الأمة أو عسكري قديم أو محارب قديم.

سيتم تعيين المترشحين الناجحين في كل مباراة للعمل حسب الحاجيات بالمؤسسات السجنية التابعة للجهة مركز المباراة المختار من طرف المترشح. ولا يسمح للمترشحين الناجحين في هذه المباراة بعد تعيينهم تقديم طلب الانتقال إلى مؤسسة سجنية خارج الجهة إلا بعد انقضاء مدة أربع سنوات من العمل.




 

شروط المشاركة:

- أن يكون المترشح من جنسية مغربية؛

- أن يكون متمتعا بالحقوق الوطنية وذا مروءة؛

- أن يبلغ من العمر 21 سنة على الأقل و30 سنة على الأكثر في فاتح يناير من سنة إجراء المباراة، ويمكن تمديد هذا الحد من السن لمدة تعادل مدة الخدمات المدنية أو العسكرية الصحيحة أو الممكن تصحيحها لأجل التقاعد من غير أن يتجاوز 35 سنة؛

- أن يكون حاصلا على شهادة الباكالوريا أو شهادة التأهيل المهني في إحدى التخصصات المطلوبة؛

- أن لا يكون مصابا بأي مرض أو عاهة يترتب عنها ضعف في القدرة البدنية من شأنه أن يحول دون مزاولة خدمة فعلية بالليل أو النهار، ولا سيما الإصابات المزمنة في الجهاز العصبي والأمراض، و الاضطرابات النفسية التي تطلبت أو تتطلب علاجا في إحدى مؤسسات الأمراض العقلية، وكل إصابة في الحلق قد تعرقل الصوت، وتعتبر التمتمة كذلك من موانع القبول في هذه المناصب؛

- التوفر على قدرة سماع الهمس عن بعد خمسين سنتمترا وصوت عال عن مسافة خمسة أمتار؛

- أن يتوفر على قامة لا تقل عن 1.75 (من غير حذاء)؛

- أن يتمتع بحدة بصر نسبتها 17/10 على الأقل بدون تصحيح (استعمال النظارات أو العدسات اللاصقة غير مقبول)؛

- أن يلتزم كتابة بالعمل ضمن مصالح إدارة السجون وإعادة الادماج لمدة لا تقل عن 8 سنوات ابتداءا من تاريخ التوظيف ويلزم كل موظف أخل بهذا الالتزام بأن يرجع إلى الخزينة العامة للمملكة مجموع المبالغ والرواتب التي استفاد منها خلال فترات التكوين، إضافة إلى نسبة الثمن (1/8) عن كل سنة أو جزء من سنة من الخدمة غير المنجزة.










Aucun commentaire